news
مقالات وتقارير

أودي جاندون مديرة التسويق العالمية في شركة نستلة، قالت ان مبيعات الشركة انخفضت بشكل كبير في عام 2020 بسبب الوباء، و هذا ما أدى الى فشل خططهم تماماً, و هذا ما جعلهم مضطرين الى ان يصنعوا Switch سريع أونلاين.

استطاعوا في نهاية 2020 أن يحولوا 30% من مبيعاتهم على شبكة الانترنت, وهذا الرقم كان موضوع من الخطط القديمة و الذي كان يجب أن يحققوه في 2025.

قالت جاندون: 

“نحن لا نفصل أبداً التسويق عن المبيعات، الفريقين يعملون معاً ومرتبطين ببعضهم البعض، فذلك يساعدنا على تحقيق أهدافنا بشكل سريع”

و صرحت جاندون أيضاً أنها اجتمعت مع مدير مبيعات الشركة و قالت له أن الشركة تحتاج الى خطة مبيعات من منظور تسويقي, بمعنى آخر أن الهدف المطلق للخطة لا يجب ان يكون من اجل المبيعات فقط و تحت أي ظرف بل يجب أن يأخذو في الحسبان استراتيجيات بناء العلامة التجارية التي يمشي عليها فريق التسويق.

و اختصاراً : كل خطوة يجب ان يشارك فيها فريق التسويق.

قامت جاوندون بإعطاء تدريبات مكثفة في المبيعات لفريق التسويق بالكامل من أجل تطويرهم و ليستطيعوا أن يسيروا على ذات الخط.

و بعد تطبيق فكرة دمج الفريقين أصبح فريق التسويق و فريق المبيعات يشكلوا العقل المدبر لشركة نستلة العالمية, و وضعوا الخطط و الاستراتيجيات لرجوع الشركة الى طبيعتها في بداية 2021.

 

من أبرز الاستراتيجيات التي تم وضعها:

– تعاقدات و شراكات مع فيس بوك و تويتر و جوجل, لتزويدهم باستراتيجيات و ارقام الإعلانات كاملة عن السوق المستهدف الخاص بهم,وذلك ليقوم فريق التسويق بالاستهداف الصحيح, و يكمل الطريق فريق المبيعات بعد ذلك.

 

– اتجهوا بخططهم التسويقية إلى ناحية طمأنة العالم من خلال حرص الشركة على اتمام كل عملياتها التصنيعية بصفة مطابقة لجميع المواصفات والقياسات الصحية، واستخدام المواد غير الضارة بالبيئة وكذلك المواد المعاد تصنيعها.

 

– أعطوا فريق المبيعات دورات تدريبية متكاملة عن طريقة تفكير وسلوك جيل الألفية و Gen Z و هما الأجيال التي تبدأ من 2010، و ذلك لأنها تعتبر الفئة المستهدفة الجديدة خلال السنوات المقبلة و هي الأجيال التي لديها وعي تقني و وعي الانترنت عندهم مرتفع جداً.

 

أودي جاندون صرحت بمعلومة مهمة جداً جداً و هي:

في عصر الديجيتال ماركيتنغ الناس للأسف نسيت أساسيات التسويق الأصلية, و بدأت الناس باختراع اساليب لا تمت بصلة من أجل جذب الجمهور و هذا خطأ فادح يقع فيه الجميع, و قالت ايضاً انهم قاموا بالعمل على اعادة احياء أساسيات التسويق وتطبيقها على الاونلاين بالكامل،مثل بناء العلامة التجارية وفهم سلوك المستخدمين الصحيح وتم توضيح الاستراتيجيات بناءً عليها و على كافة العوامل الأخرى.

و قالت ايضاً أن الكثير من العلامات التجارية الكبيرة فقدت هذه العوامل و ذلك من أجل تحقيق مبيعات سريعة دون النظر لاستراتيجيات الاستمرارية و هذا ما يجعلهم يندمون في المستقبل و الدليل على ذلك سقوط الكثير منهم بعد الوباء.

المصدر