news
بيزنس

كارثة الوباء أتت وقضت على الكثير من الأعمال, و بعض الأعمال كانت فرصتهم للنمو..

كروكس كانت واحدة من الشركات التي كان الوباء فرصتها حيث زادت مبيعاتها في الثلاث شهور الماضية لتصل الى  مليون دولار و هذا الرقم يعتبر ضعف مبيعات الشركة في نفس الفترة للسنة الماضية.

كروكس كل الوقت كانت تقدم قيمة كبيرة جداً في منتجاتها, و هي الغرض الطبي وراء ارتداء حذاء كروكس, أحذية كروكس مريحة جداً و ينصح بها طبياً للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الظهر و الركبة و القدم لأنها تقلل من الضغط على الفقرات.

الوباء كان نقطة قوة كبيرة لهم لم تكن متوقعة, و هي البقاء في المنزل و هي اصلاً مصممة لغرض اللبس في المنزل أو النزول تحت المنزل و المشاوير القصيرة, قبل الوباء كانت تعتبر شيء عادي لا قيمة له, لكن بعد الوباء أحذية كروكس جمعت بين كونها مريحة طبياً و بين كثرة استخدامها في المنزل.

 

مراحل تطور كروكس:

الموضوع تطور بشكل كبير فوق تصور الشركة, لدرجة أن المشاهير كانوا يرتدونها في البيت و يذهبون بها الى المهرجانات السبنمائية  و يرتدونها امام الكاميرات, لأنها في الوضع الحالي اصبحت شيء مهم تخص البقاء في المنزل و هي التريند.

و أبرزهم كان المغني الكندي جاستن بيبر الذي ظهراكثر من مرة بالكروكس, و الممصلة الهندية بريانكا تشوبرا و غيرهم الكثير.

 و هذا ما اثر على زيادة الطلب لاحذية كروكس تاريخياً خلال 2021, لدرجة ان  “أندرو ريس” الرئيس التنفيذي للشركة قال :

لقد اضطررنا الى تطوير خطوط انتاجنا لنستطيع ان نلاحق الكم الهائل من الطلبات على الكروكس, و هذه المفاجئة لم تكن ضمن خطتنا.

 

المصدر